الأمين_دعم_نفسي2

ريق الدعم النفسي الاجتماعي لمركز الأمين الطبي في قرية سوسيان -الباب

قام فريق الدعم النفسي الاجتماعي لمركز الأمين الطبي في قرية سوسيان مدينة الباب سوريا، بجلسة ترفيهية للأطفال وذلك بمشاركة 17 طفل وطفلة توزعت على 3 جلسات جماعية وجلسة فردية.

الجلسات كانت عبارة عن مجموعة من الأنشطة الرياضية الحركية الصباحية التي لها فوائد صحية ونفسية ومحاولة إخراجهم قدر المستطاع من الجو الروتيني وإيجاد مهاراتهم ليتم تطويرها وتنميتها .

الأمر لم يقتصر أبعاده على الرياضة فقط ، فالهدف أيضاً هو جمعهم سوياً واحياء روح الفريق الواحد من خلال المشاركة بتمارين جماعية ومعرفة أهمية الجماعة والاتحاد وزيادة القدرة على التركيز.

 

الأمين_دعم_نفسي_الباب_ثقة-_الاطفال

توعية الثقة بالنفس عند الأطفال في الباب

عقد فريق الدعم النفسي الاجتماعي في ريف مدينة الباب جلسة توعية بعنوان “بناء الثقة في النفس عند الأطفال” ، وذلك بمشاركة 18 شخصا من المستفيدين والمستفيدات بمجموع أربع جلساتٍ جماعية وجلسة فردية ، تناولت الجلسات مواضيع متعددة كالحديث عن أن بناء الثقة بالنفس لدى الأطفال هي مهمة كل أب وأم يرغبان في أن يكون طفلهما شخصاً سوياً ناجحاً قادراً على تحمل المسؤولية واتخاذ القرارات، ومواجهة المشكلات والعقبات التي قد يتعرض لها خلال حياته. بالإضافة إلى ذلك قدم الفريق مجموعة من النصائح التي تساعد الأهل في تعزيز ثقة الطفل بنفسه، مثل الإكثار من عبارات الاستحسان والتقدير، والانصات لحديث الطفل وعدم مقاطعته بعبارات مثل “بدون نقاش” وغيرها، والرد على جميع أسئلته لتزداد ثقته في ولكي ويشعر بالأهتمام من قبل الوالدين، وضرورة تجنب استخدام الألقاب السيئة، و تشجيع وتحسين مواهب الطفل ومراعاة المرحلة العمرية.

الأمين_افتتاح_عيادة_في_مأرب

افتتاح عيادة الدعم النفسي حول سرطان الثدي في مأرب

احتفاءً باليوم العالمي للصحة النفسية الذي يحييه العالم في اكتوبر من كل عام. افتتحت أمس الأحد الجمعية الدولية لرعاية ضحايا الحروب والكوارث بالتعاون مع هيئة مستشفى مأرب العام، عيادة الدعم النفسي حول سرطان الثدي، كما أعلنت إطلاق برنامج توعوي اجتماعي وبدء إجراءات الفحوصات الدورية والعمليات المجانية له على مدى شهر.

يشمل البرنامج التوعوي المجتمعي إقامة المحاضرات والندوات في المؤسسات التعليمية كالمدارس والجامعات، إضافةً إلى مخيمات النازحين، ويركز بشكل أساسي على إجراء الفحوصات المجانية للحالات المشتبه فيها، والتكفل بالعمليات المجانية للحالات المتطورة التي تستوجب التدخل الجراحي. إلى جانب ذلك، سيقوم فريق الجمعية بتوزيع المنشورات التوعوية التي تحتوي المعلومات الأساسية حول الوقاية وأهمية الكشف المبكر وغيرها من التفاصيل حول سرطان الثدي. يأتي ذلك ضمن أهداف الجمعية الدولية لمساعدة ضحايا الحرب في اليمن وما يترتب عليها من آثارٍ نفسيةٍ عصيبة على السكان.

وأعرب مدير عام مكتب الصحة العامة والسكان عبدالعزيز الشدادي عن شكره لجهود هيئة مستشفى مأرب والجمعية الدولية لرعايا ضحايا الحروب لهذه الاضافة النوعية في الخدمات الصحية بالمحافظة، مشيرا الى أن المكتب يسعى لان تتطور عيادة الدعم النفسي الى مركز متخصص وتطويره الى مستشفى خاص بالأمراض النفسية، كما اكد على أهمية حملة التوعية بمرض السرطان وسرطان الثدي وإجراء الكشف والعمليات المجانية للمصابين به.

كما أشار وكيل المحافظة “محمد المعوضي” إلى أن العديد من ضحايا الحرب والنزوح والتهجير يمرون بظروف نفسية عصيبة بأمس الحاجة للدعم النفسي، خاصة في محافظة مأرب التي يوجد بها نحو 3 ملايين نازح ومهجر، إلى جانب جرحى الحرب والحوادث المختلفة والآثار النفسية السيئة التي يخلفها الوضع الاقتصادي والمعيشي الصعب للأسر.