mothers_day

احتفالية بمناسبة عيد الأم

احتفاءً منها بالدور الجليل النبيل الذي تقوم به الأمهات في كل مكان، وفي عيدهنّ الذي يصادف اليوم – يوم الـ 21 من آذار مارس من كل عام – أقامت “الأمين” للمساندة الإنسانية فعالية احتفالية كبيرة في مدينة “أعزاز” بريف حلب الشمالي، بمناسبة عيد الأم، تكريماً للأمهات السوريات ودورهنّ الرائد ونضالهنّ الاستثنائي في ظل الظروف الإنسانية الصعبة التي تعيشها المنطقة عموماً.

فمع حضور قرابة 25 أماً، إضافة لحشد من العاملات والأمهات العاملات ضمن كوادر “الأمين” في المنطقة، تم تكريم هاتيك الأمهات السوريات المؤثرات والفاعلات والناشطات. فمن أم شهيد، إلى أم معتقل، إلى أمٍ كادحة تسعى وتضحي في سبيل عائلتها، كلهن تم تكريمهن من قبل “الأمين” ضمن هذه الاحتفالية، في سبيل إيفاء ولو جزء بسيط جداً من حق الاعتراف بجميلهنّ وتضحياتهنّ اللامتناهية.

وأثناء التكريم، قامت كل أم من الأمهات المكرّمات بإلقاء كلمة، وذلك بعد كلمة ألقاها بالنيابة عن فريق “الأمين” السيد “عبد السلام الأمين”، تقدَّم فيها بأحر التهاني إلى الأمهات باسم “الأمين” وفريقها، تلا ذلك عرض مقاطع فيديو تعريفية عن “الأمين” وأنشطتها وفعالياتها المتنوعة، إضافة إلى فيلم قصير أنتجته “الأمين” بمناسبة عيد الأم، يظهر فيه أعضاء فريق الأمين وهم يقومون بمعايدة بعض الأمهات السوريات.

هذا وقد حظيت هذه الاحتفالية التي رعتها “الأمين” باحتفاء وترحيب واسع من كافة الفعاليات الإعلامية والمجتمعية والأهلية في المنطقة، وفي هذا الصدد، فإن “الأمين” تؤكد على الدوام استلهامها لنضال الأمهات وتضحياتهنّ العظيمة، لتكون كل هذه الأمور منارة طريق، ومثلاً أعلى، وحافزاً متوقداً يدفع كل أفراد عائلة “الأمين” الكبيرة للعمل والانجاز والعطاء، ولتكون على الدوام عوناً وسنداً للإنسان في كل مكان.