مركز-العلاج-الفيزيائي-في-إدلب

مركز العلاج الفيزيائي في إدلب

بسبب الأوضاع الإنسانية المؤسفة التي تعيشها محافظة إدلب السورية منذ سنوات، وما ترافق معها من قصف استهدف المناطق المدنية بشكل خاص، ظهرت آلاف الإصابات والإعاقات التي تحتاج لمتابعة العلاج، وذلك بعد الانتهاء من عمليات الإسعاف الأولي والعمليات الجراحية – وخاصة في منطقتي الأطراف والعمود الفقري – مما جعل وجود مراكز المعالجة الفيزيائية حاجة ملحّة لأهالي المحافظة.

ومما يجب الإشارة إليه في هذا الصدد، بأن آثار الإصابات العنيفة الناجمة عن القصف والعمليات العسكرية لا تتوقف عند الضرر الأولي، بل تؤثر بشكل جوهري على قدرة التحرك لدى المصابين، ولهذا يعد العلاج الفيزيائي من أهم الضروريات لمتابعة العلاج لدى المصابين، فهو يعمل على إعادة الحركة الطبيعية قدر الإمكان للمفاصل والعضلات المصابة، كما تساعد الأجهزة الكهربائية المحفزة للأعصاب في عودة المصابين إلى حياتهم الطبيعية تدريجياً.

وعليه، تسعى “الأمين” للمساندة الإنسانية من خلال مركز العلاج الفيزيائي في إدلب إلى استقبال كافة الفئات العمرية ممن يحتاجون إلى جلسات العلاج الفيزيائي، من حديثي الولادة وحتى كبار السن، وتقدم العلاج الفيزيائي للمرضى، كما يوفر المركز جلسات العلاج الفيزيائي للذكور والإناث خلال أيام محددة بحيث تناسب المراجعين.

كما تبذل الفرق العاملة في مركز العلاج الفيزيائي بإدلب أقصى الجهود لمساعدة الأهالي الذين يعانون من مثل هذه الإصابات، وذلك باستعمال أحدث تقنيات المعالجة الحديثة، بالإضافة لمتابعة مئات الحالات، بغية الوقوف على جاهزية المصابين وتهيئتهم للعودة إلى حياتهم الطبيعية من جديد.

 

Leave A Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *