أهمية-مركز-سوسيان-الصحي

أهمية مركز سوسيان الصحي

منذ عقد من الزمن، يعيش الشعب السوري الكثير من الآلام وظروف التهجير القاسية بسبب الحرب الذي سبّبها النظام السوري، مما انعكس على حياة الكثيرين من السكان ودفعهم الى ترك منازلهم والنزوح إلى المناطق الأكثر أمناً، ورافق ظروفهم تلك غلاء المعيشة وقلة الخدمات الطبية الأساسية التي يحتاجها الكثير منهم.

استجابةً لتلك المشاكل، تم بناء وتأسيس مركز سوسيان الصحي الذي يعتبر واحداً من أهم المراكز الصحية التي يتم دعمها من قبل “الأمين” للمساندة الإنسانية، ولكونه مركز اتصال الريفين الشرقي والغربي لمدينة الباب السورية، حيث يتم تقديم خدمات طبية عديدة ضمنه، تساعد المقيمين والنازحين في تلك المناطق للاستفادة من الخدمات التي يقدمها المركز، ويوفر عليهم جهد السفر والنفقات المالية،

كما يحتوي المركز على عيادات طبية عديدة ومتنوعة كعيادات الأطفال، النسائية، الداخلية، القلبية، العظمية إضافة الى الصدرية.

كما يقوم المركز بتقديم خدمات الإسعافات الأولية والصيدلة لتستفيد أكبر شريحة ممكنة من المرضى،

ومنذ افتتاح المركز الى يومنا هذا يتم تقديم مئات المعاينات الطبية وتقديم الاستشارات الطبية يومياً للمقيمين والنازحين القاطنين في مناطق سوسيان، ولطالما كان للأمين دور فعال على الأرض لخدمة مختلف الشرائح المتواجدة على الأراضي السورية، لتحمل عن الأهالي شيئاً من معاناتهم، وتعمل على التخفيف من شدة وقسوة الحياة التي تدور من حولهم خلال سنوات الحرب التي أنهكت أجسادهم وأرواحهم.

 

 

Leave A Comment

Your email address will not be published. Required fields are marked *